قرقاش .. لمواجهة النفوذ الايراني فلابد من اجماع عربي

الكاتب 2017-11-19

قرقاش .. لمواجهة النفوذ الايراني فلابد من اجماع عربي

أكدت دولة الإمارات، رفضها إخضاع العرب للنفوذ الإيراني من خلال منطق الوصاية المذهبية والطائفية المغلف "بعناوين منافقة مثل المقاومة والممانعة".

وأكد  الدكتور أنور قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية في الإمارات، في تدوينات عبر «تويتر»، أن «خيارات العرب واضحة جليّة في هذه المفاصل، إما أن نراهن على توجه عربي جامع، يرفض الهيمنة والطائفية والسطوة الإقليمية، أو نروّج لوصايات إقليمية ونلبسها أثواب المقاومة والمذهب والحزب».

وأضاف أنه «في خضم التحديات الحالية يبدو راسخاً أن الخيار العربي هو الأسلم، فدونه سيطرة المذهب والحزب على حساب الأوطان الحرة وخطر تشظي ما تبقى لنا من موقع وكرامة». مؤكداً أن «الاختبار عسير والحلّ في الإجماع العربي».

وفي الرياض أكد وزير الخارجية السعودي عادل الجبير أن حزب الله أساس المشكلة في لبنان، باختطافه النظام اللبناني وتهديده استقرار المنطقة. وأوضح أن إيران تستخدم حزب الله لمد نفوذها في المنطقة. وقال الجبير، في مؤتمر صحافي مع نظيره الفرنسي جان إيف لو دريان: «طفح الكيل» من السلوك الإيراني.

ورغم التصريحات الرسمية في الإمارات ذد السياسات الإيرانية إلا أن مراقبين يعتبرون أن كثيراً من سياسات إبوظبي الخارجية تصب في مصلحة إيران سواء في اليمن عبر دعمها لمخطط انفصال الجنوب ، أو من خلال دعمها للموقف المنادي ببقاء الأسد في سوريا، أو من خلال استمرار التعاون الاقتصادي بين الإمارات وإيران حيث تعتبر أبوظبي الشريك التجاري الأكبر لإيران في منطقة الخليج.

الكاتب 2017-11-19