قرقاش .. احتجاجات ايران فرصة للمراجعة العاقلة

الكاتب 2017-12-30

قرقاش .. احتجاجات ايران فرصة للمراجعة العاقلة

اعتبر وزير الشؤون الخارجية  أنور قرقاش أن الاحتجاجات التي شهدتها مدن إيرانية  تمثّل فرصة لـ”المراجعة العاقلة وتغليب مصلحة الداخل على مغامرات طهران العربية”.

وخرجت تظاهرات حاشدة بعدة مدن إيرانية للتنديد بسوء الأوضاع المعيشية، ورددت شعارات ضد النظام، بما في ذلك الرئيس حسن روحاني، خاصة في مدينة مشهد، شمال شرق البلاد، حيث شهدت المظاهرات هتافات غاضبة من قبيل “الموت للديكتاتور” و “الموت لروحاني”،  والمطالبة بوقف التدخل في سوريا والاهتمام بالشأن الداخلي الإيراني، 

وأضاف قرقاش في تغريدة له على موقع ” تويتر” أن” مصلحة المنطقة وإيران في البناء الداخلي والتنمية لا استعداء العالم العربي”.

 خرجت أكبر المظاهرات تحت شعار «لا لغلاء الأسعار» في مشهد، ثاني أكبر المدن الإيرانية والمعقل الثاني للمحافظين بعدما دعا ناشطون إلى خروج المتظاهرين عبر شبكة «تليغرام».

وتناقلت عشرات القنوات على شبكة «تليغرام» للتواصل الاجتماعي، مقاطع مختلفة من خروج الإيرانيين الغاضبين على تدهور الوضع الاقتصادي في عدد من المدن الإيرانية أغلبها في محافظة خراسان.

كما أشارت تقارير إلى خروج مظاهرات مماثلة في نيسابور وكاشمروبيرجند بمحافظة خراسان وشاهرود في محافظة سمنان وبوشهر جنوب البلاد ويزد وسط إيران.

واستهدفت الهتافات بشكل أساسي الرئيس الإيراني «حسن روحاني» وردد المتظاهرون هتافات تندد بـ«الحكومة الاعتدالية والشعارات الفارغة» و«الموت لروحاني» و«لص بيتنا، نموذجا في العالم»

الكاتب 2017-12-30